Category Archives: مقالات،

مرض السكر

السُّكَّري أو الداء السكري أو المرض السكري أو مرض السكر أو البوال السكري
هي متلازمة تتصف باضطراب الأيض وارتفاع شاذ في تركيز سكر الدم الناجم عن عوز هرمون الأنسولين أو انخفاض حساسية الأنسجة للأنسولين أو كلا الأمرين.
يؤدي السكري إلى مضاعفات خطيرة .
ان السكري مرض متعذر البرء حالياً أي لا يشفى.
ويتم التركيز في علاجه على التضبيط أو تفادي المضاعفات قصيرة أو طويلة المدى التي يمكن أن يسببها المرض.

ويوجد دور استثنائي وهام لمعرفة المريض بالمرض والتغذية الجيدة والنشاط البدني المعتدل ومراقبة المريض لمستوى غلوكوز دمه بهدف الحفاظ على مستويات غلوكوز الدم في المدى القريب وحتى البعيد في النطاق المقبول.
ويقلل التضبيط الدقيق من مخاطر المضاعفات بعيدة المدى.
ويمكن تحقيق ذلك نظرياً عن طريق التغذية المعتدلة وممارسة الرياضة وخفض الوزن

وتتغير طريقة التحكم في مرضى السكري بتقدم العمر لأن إنتاج الأنسولين يقل بضعف الخلايا باء البنكرياسية.
بالإضافة إلى زيادة مقاومة الأنسولين بسبب تأكل النسيج اللحمي، تراكم الدهون خصوصاً داخل البطن وضعف استجابة الأنسجة للأنسولين.
ويضمحل تحمل الغلوكوز باطراد مع تقدم العمر مما يؤدي إلى زيادة الإصابة  بالسكري وارتفاع غلوكوز الدم.
ويصاحب عدم تحمل الغلوكوز المرتبط بتقدم السن مقاومة للأنسولين على الرغم من أن مستويات الأنسولين في الدم تكون مماثلة لتلك الموجودة في الشباب.
وتتنوع أهداف علاج المرضى المسنين على حسب الشخص المُعالج ويجب الأخذ في الاعتبار الحالة الصحية العمر المتوقع مستوى الاعتماد على النفس وإرادة المريض لاتباع نظام العلاج.

المضاعفات المزمنة                                                                                                                 يؤدي الارتفاع المزمن لغلوكوز الدم إلى تلف الأوعية الدموية.
ولأن الخلايا المبطنة للأوعية الدموية لا تعتمد على الأنسولين فإنها تمتص الغلوكوز أكثر من المعتاد.
ويؤدي ذلك إلى تكون جلوكوبروتينات سطحية زائدة عن الحد الطبيعي ويسبب نمو اسمك ولكن أضعف للغلاف الوعائي.
وفي حالة السكري تُصنف هذه الحالة كمرض شعيرات دموية 

ويؤدي تلف الشعيرات الدموية إلى واحد أو أكثر من الحالات التالية:

  • اعتلال الشبكية السكري عند نمو أوعية دموية جديدة في الشبكية تكون هشة وضعيفة ومنخفضة الكفاءة وكذلك يحدث ارتشاح في بقعة الشبكية الذي يمكن أن يؤدى إلى فقدان الرؤية أو العمى.
    أن تلف الشبكية نتيجة اعتلال الشعيرات الدموية هو السبب الرئيسي للعمى بين البالغين غير المسنين في الولايات المتحدة.

  • اعتلال الأعصاب السكري نقص أو اختلال الإحساس عادةً في منطقة اليد والقدم، وتبدأ في القدمين ولكن يحتمل أن تصيب أعصاب أخرى، كاليدين والأصابع لاحقاً.
    وعندما يصاحبها تلف الأوعية الدموية يمكن أن يؤدي ذلك إلى القدم السكرية (انظر أسفل الصفحة).
    وتوجد أنواع أخرى من اعتلال الأعصاب السكري مثل التهاب الأعصاب البسيط أو اعتلال الجهاز العصبي اللاإرادي.
    ويؤدي اعتلال الأعصاب إلى ضمور العضلات السكري.

  • اعتلال الكلى السكري تلف الكلى الذي يمكن أن يؤدي إلى فشل كلوي مزمن الذي يتطلب غسيل كلوي والجدير بالذكر أن السكري هو أكثر الأسباب شيوعاً للإصابة بالفشل الكلوي في البالغين على مستوى العالم.

   

ما يستطيع الإنسان عمله                                                                                                                                                                           

 الامتناع عن التدخين والإكثار من الحركة.
أجريت دراسة في السويد وأكدت كلا النصيحتين على ان يتشارك الامتناع عن التدخين مع الحركة.
فمن المفيد بالفعل الامتناع عن التدخين مع الاهتمام بالحركة من مشي أو جري خلال اليوم.
وتدل الدراسة السويدية على أن من يتبع تلك النصيحتين يتمتع بحياة أطول ممن لا يهتم بنصيحتي الامتناع عن التدخين والإكثار من الحركة.

إن ارتفاع ضغط الدم وارتفاع مستوى الدهنيات في الدم تشكل تهديدا للصحة أيضا. وبالنسبة لهاتين الظاهرتين فيمكن معالجتهما بعقارات مناسبة، بالإضافة إلى التوجه السليم من الناحية الغذائية.
ومن المعلوم أن خفض وزن الشخص بمقدار 5 % يخفض من ضغط الدم انخفاضا ملحوظا. في نفس الوقت يؤثر الإقلال من تناول ملح الطعام تأثيرا طيبا على الشخص.
كما تنخفض نسبة الدهنيات في الدم عن طريق التغذية الصحية، وذلك بالإكثار من أكل الخضروات الطازجة والخبز الكامل المحتوي على الردة.
كما توجد أنواع من الأطعمة يكون لها تأثير جيد على حالة الأوعية الدموية :
مثل زيت الزيتون والبندق وعين الجمل والأسماك والشاي الأخضر والشاي الأسود.
مرجع

أعراض ضعف المناعة

أعراض ضعف المناعة
ما هي الاضطرابات التي تحدث للجسم نتيجة ضعف المناعة؟ إنّ جهاز المناعة عبارةٌ عن مجموعةٍ من الأنسجة والأعضاء التي تعمل بنظامٍ معيّن، لمكافحة الجراثيم وحماية الجسم، ويتلّخص دور هذا الجهاز، بإبعاد هذه الجراثيم، ومنع دخولها إلى الجسم، وإذا لم يتمّ ذلك، فإنه يقوم بالعثور عليها داخل الجسم ويقوم بتدميرها، ويَكمُن الخطر في ضعف جهاز المناعة، وعدم قدرته على القيام بهذه الوظيفة، إذ يتسبب ضعف المناعة بحدوث مجموعةٍ من الاضطرابات في الجسم، مثل:
الحساسية.
أمراض نقص المناعة.
أمراض المناعة الذاتيّة.
هناك بعض العلامات والأعراض التي يدلُّ حدوثها على ضعف المناعة، فعند ملاحظتها لا بدّ من مراجعة الطبيب قبل تفاقم الأمور وتطوّرها
وفي ما يأتي سيتمُّ بيان بعض أعراض ضعف المناعة:

الأيادي الباردة
ما هي ظاهرة رينويد؟
عند حدوث التهاب في الأوعية الدمويّة فإنّ دفء الأطراف يصبح من الأمور صعبة الحدوث، فقد يتغيّر لون الجلد من اللون الطبيعيّ إلى اللون الأبيض أو الأزرق، خاصّةً عند التعرض للبرد، وعادةً يعود لون الجلد إلى طبيعته بمجرد تدفق الدم داخل الأوعية الدمويّة، وتُعرف هذه الظاهرة بظاهرة رينود والتي تتسبّب بها الأمراض التي تُضعف المناعة.
تُعد برودة الأيدي أحد أبرز الأعراض التي تدل على وجود ضعف في المناعة.
الإمساك أو الإسهال
هل يوجد دور للبكتيريا النافعة في حماية الأمعاء من التعرض للأخطار؟
إنّ تكرار حدوث مشكلتيّ الإسهال والإمساك تُعد من الأعراض الشائعة لمرضى ضعف المناعة.
وذلك لأنّ 70% من جهاز المناعة يقع في الجهاز الهضميّ حيث تقوم الكائنات الحيّة الدقيقة هناك بالإضافة إلى البكتيريا بالعمل على حماية الأمعاء من الإصابة بالعدوى ودعم الجهاز المناعيّ.
وبالتالي فإنّ انخفاض نسبة وجود هذه البكتيريا تزيد من احتماليّة التعرض للأخطار والالتهابات واضطرابات المناعة الذاتيّة.
بما أنّ 70% من الجهاز المناعيّ يقع في الأمعاء فإنّ حدوث مشاكلٍ في الجهاز الهضميّ كالإسهال والإمساك من الأمور المتوقّعة لدى ضعاف المناعة.
الشعور بالإعياء
كيف تؤثّر المناعة على طاقة الجسم ونشاطه؟
إنّ العمل الشاقّ أو الضغوط قد تتسب بشعورك بالإعياء والتعب ومع ذلك فإنّ قسط من الراحة والنوم لفترةٍ كافية يكون كفيلًا بحل هذه المشكلة.
في حال أخذِك لقسطٍ كافٍ من النوم واستمرار الشعور بالإرهاق فينبغي أن تجعل هذا الأمر محط انتباه لأنّ جهازك المناعيّ يريد إخبارك بأمرٍ ما؛ حيث من المعلوم تأثير جهاز المناعة الضعيف على مستويات الطاقة لدى الإنسان وجعله يشعر بالتعب.
ويقول الدكتور حسن وهو دكتور المناعة في مشفى بنسيلفينيا في الولايات المتحدة الأمريكيّة:
“يحاول الجسم المحافظة على الطاقة ليغذّي بها جهاز المناعة وذلك ليتمكن من محاربة الجراثيم والعدوى”.
إنّ التعب والإعياء يُعدّان من المؤشرات والدلائل الشهيرة لحدوث ضعفٍ في المناعة لدى الإنسان.

الحمى الخفيفة
هل ارتفاع درجة الحرارة قليلًا يُعد دليلًا على وجود ضعف في المناعة دومًا؟
من المعتاد أن يكون ارتفاع درجة حرارة الجسم مؤشّرًا على إرهاق الجهاز المناعيّ؛ حيث يشير هذا الارتفاع إلى أمور مختلفة مثل:
احتماليّة الإصابة بالعدوى لمرضٍ معين.
وجود مرض المناعة الذاتيّة.
إنّ ارتفاع درجة الحرارة قليلًا قد يكون مؤشرًا على وجود ضعف في المناعة لكن ليس دومًا.
الصداع
ما دور الخلايا الدبقيّة في الشعور بالصداع؟
يُعد ضعف المناعة من الأمور التي تتسبّب بالصداع، حيث يُعزى سبب الصداع أحيانًا إلى تأثر بعض الخلايا المناعية وإصابتها بالخلل ضمن الجهاز المناعيّ كما يأتي:
تلعب الخلايا المناعيّة البدينة دورًا رئيسًا في تنشيط السلاسل العصبيّة التي تؤدّي للصداع.
وُجد أنّ الخلايا الدبقية تعمل على تعديل النشاط العصبي الذي قد يُسبب الصداع.
إنّ ضعف الخلايا المناعيّة وقصورها عن أداء عملها قد يتسبّب بحدوث الصداع وبذلك هو أحد أعراضها.

تساقط الشعر البقعي
هل هناك تأثير لضعف المناعة على فروة الشعر؟
يُعد تساقط الشعر البقعيّ Patchy Hair Loss أو Alopecia areata أحد أشكال تساقط الشعر والذي يؤثر على فروة الرأس ويحدث هذا التساقط في بقعة واحدة أو أكثر ويؤثر على الشعر فقط دون الجلد، ويُصيب هذا المرض النساء والرجال على حدٍ سواء ويُعزى سبب حدوث التساقط البقعيّ في الغالب إلى حدوث ضعف واضطراب في المناعة
حيث تتلف بصيلات الشعر.
إنّ تساقط الشعر في بقعة واحدة يُعد من الأسباب البارزة لضعف المناعة.

زيادة الحساسية للشمس
هل تؤثر الأشعة فوق البنفسجيّة على المرضى ذوي المناعة الضعيفة؟
عادةً ما يُعاني الأشخاص المصابين بخلل أو ضعف في المناعة من ردّة فعلٍ تحسسيّة تجاه أشعة الشمس فوق البنفسجيّة والتي تدعى بالتهاب الجلد الضوئيّ
فقد يظهر لدى البعض بعض الأعراض كما يأتي:
بثور وطفح جلديّ.
انتشار البقع على الجلد.
القشعريرة.
الصداع.
الغثيان.

تؤدّي المناعة الضعيفة إلى حدوث رد فعلٍ تحسّسي ضد أشعة الشمس فوق البنفسجيّة. تنميل في اليدين والقدمين ما علاقة متلازمة غيلان باريه بالتنميل؟
أحيانًا قد يكون هناك تنميل في الأطراف دون وجود دليل على أي خلل مرضيّ، لكن في بعض الحالات قد يهاجم الجهاز المناعي الأعصاب التي تقوم بإرسال إشارات إلى عضلات الجسم
ومن هذه الأمراض المناعيّة:
متلازمة غيلان باريه المناعيّة والتي تتسبب بخدران في الرجل ثم ينتقل إلى الذراعين والصدر.
مرض التهاب الأعصاب المزمن المزيل للميالين والذي يتسبب بتنميل الأطراف.
الإصابة بمرض التهاب المفاصل الروماتويدي.
الإصابة بالذئبة.
دليل على الإصابة بمرض التصلب اللويحي أو التصلب العصبي المتعدّد Multiple sclerosis إذ يكون بالعادة تنميل وخدران في جانب واحد من الجسم.
تعد متلازمة غيلان باريه ومرض التهاب الأعصاب المزمن من الأمراض المناعية التي تتسبب بتنميل الأطراف.

صعوبة البلع ما علاقة مشكلة صعوبة البلع بضعف المناعة؟
في حال واجه المريض صعوبة في بلع الطعام وإيصالها إلى المعدة فإنّ احتماليّة وجود ورم أو ضعف في المريء كبيرة، بسبب ضعف المناعة فقد يشعر المرضى بما يأتي:
الشعور بوجود طعام عالق في الصدر أو الحلق.
الرغبة بالتقيؤ أو الاختناق عند بلع الطعام.
إنّ صعوبة البلع قد تُعد دليلًا على وجود ضعف مناعي لدى المرضى.

تغيير الوزن غير المبرر هل هناك دور لضعف المناعة
على وظائف الغدة الدرقية؟
قد يُلاحظ بعض المرضى الذين يعانون من ضعف المناعة تغيير في الوزن دون تغير في العادات الغذائيّة أو نمط الحركة اليوميّ وتوعز أسباب ذلك إلى الآتي:
نسبةً لأمراض الجهاز الهضميّ التي قد تسببها ضعف المناعة فقد تؤثر هذه الأمراض على وزن المريض.
قد يكون تلف الغدة الدرقية نتيجة ضعف المناعة أحد أسباب تغيير الوزن.
يوجد دور كبير لضعف المناعة في عدم ثبات الوزن وسرعة تغيره
لذلك يمكن اعتباره كأحد أعراضه.

ظهور البقع البيضاء ما هو مرض البهاق؟
عند وجود ضعف أو خلل مناعيّ تجاه الخلايا الصباغيّة في الجلد فإنّ احتماليّة قتل هذه الخلايا وبروز بقع باللون الأبيض في منطقة الخلايا الميتة كبير وهذا ما يسمى بالبهاق Vitiligo.
ومع ذلك فإنّ المصابين به أقل عرضة للإصابة بسرطان الجلد من غيرهم.
بسبب مهاجمة الخلايا المناعية لصبغة الميلانين في الجلد، يتغير لون الجلد إلى الأبيض.

اصفرار البشرة أو العينين كيف تؤثّر المناعة على لون البشرة أو العين؟
حين يهاجم الجهاز المناعيّ خلايا الكبد السليمة في مرض التهاب الكبد المناعيّ الذاتيّ، يحدث اليرقان، إذ إنّ هذا اليرقان يحوّل لون العين والبشرة إلى اللون الأصفر.

اضطرابات جلدية
ما سبب ظهور البقع البيضاء على الجلد؟
قد يُعاني المريض من بعض المشاكل الجلدية، المتمثلة باصفرار الجلد وظهور بعض البقع البيضاء، فقد يقوم جهاز المناعة بمكافحة الخلايا الصَّبغية التي تنتج صبغة الميلانين في الجلد، وعند حدوث ذلك
يبدأ ظهور بعض البقع البيضاء على الجلد أما اصفرار الجلد والذي يكون مصاحبًا لاصفرار العينين وهو ما يُسمى باليرقان
فإنه يعود لأمرٍ مختلف، وهو قيام جهاز المناعة بمهاجمة خلايا الكبد السّليمة، وتدميرها، مما قد يؤدي إلى الإصابة بمرض التهاب الكبد المناعي الذاتي.
وهو مرضٌ لا شفاء منه ولكن يتم إعطاء المريض بعض الأدوية للتحكّم بالأعراض المصاحبة للمرض، ومنع تفاقم الأمر، وبالتالي منع حدوث تلف الكبد
ومن أعراض التهاب الكبد المناعي الذاتي:
الحمّى.
اصفرار الجلد والعينين بشكل مفاجئ.
التعب والإرهاق.
آلام المفاصل والعضلات.
الإسهال.
الطَّفح الجلدي.
توقف دورة الحيض عند النساء.
ومن أعراض ضعف المناعة الأخرى المُتعلّقة بالجلد ظهور طفحٍ جلدي.
حيث إنّ الجلد هو خط الدفاع الأول للجسم ضد الجراثيم، ولأنّ مظهر الجلد وشكله يعكسان مدى أداء الجهاز المناعي لوظيفته فإنّ احمرار الجلد وجفافه
والشعور بالحكّة هي أعراضٌ تدل على ضعف المناعة
وعلى سبيل المثال فإن الأشخاص المصابون بمرض الذئبة وهو أحد أمراض المناعة الذّاتية، غالبًا ما يصابون بطفحٍ جلديّ، يظهر على الأنف والخدّين.

كما قد يعاني المصابون بأمراض المناعة الذّاتيّة في بعض الأحيان من ردّ فعلٍ تحسسيّ عند التعرّض للأشعة فوق البنفسجية.
وهذه ما يعرف طبيًّا باسم التهاب الجلد الضوئي فبعد التعرّض للشمس تظهر بعض البثور والبقع المتقشّرة كما يشعر المصاب بالغثيان أو الصداع أو القشعريرة.

الالتهابات المُتكرّرة وجفاف العيون إنّ ملاحظة الإصابة بالالتهابات بشكلٍ متكرّر قد يُعطي إشارةً على ضعف المناعة في الجسم.
فالالتهاب للأشخاص المصابين بضعف المناعة يحدث كما في الأشخاص أصحاب المناعة الجيدة، لكنّ المشكلة تكمن في الإصابات المتكررة، ويتمثل في الآتي:

التهاب الجيوب الأنفيّة المُزمن
مع الإصابة بالتهاب الأذن لأكثر من أربع إصاباتٍ في السّنة.
الالتهاب الرئوي أكثر من مرةٍ في السنة.
جفاف العيون حيث إن الأشخاص الذين يعانون من ضعف المناعة يجدون أن لديهم جفافًا في العيون كما قد يشعرون وكأنّ رملًا أو شيئًا ما قد دخل إلى أعينهم، وقد يُصاحب ذلك احمرارًا في العينين وألمًا، وظهور بعض الإفرازات وفي بعض الحالات
قد لا يستطيع المُصاب البكاء.

آلام المفاصل والأطراف
عندما تلتهب المفاصل فقد تنتفخ، وتصبح مؤلمة
وخاصةً في فترة الصباح وهذه ما يمكن ملاحظته للأشخاص الذين يعانون من ضعف المناعة، كما قد يلاحظون وخزًا كالإبر في أطرافهم ويشعرون بالخدران وذلك لأن جهاز المناعة لديهم يقوم بمهاجمة الأعصاب التي ترسل الإشارة إلى العضلات
فعلى سبيل المثال:
الأشخاص المصابين بمتلازمة غيلان باريه Guillain-Barre syndrome، وهذه المتلازمة هي أحد أمراض المناعة الذاتية.
يشعرون بخَدَرٍ يبدأ بأرجلهم، ثم ينتقل هذا الخدر إلى الذراعين والصدر.
أما بالنسبة للشعور ببرودة اليدين فهذا أمرٌ له أسبابٌ أخرى
و يطلق عليه الأطباء اسم ظاهرة رينود Raynaud’s phenomenon وتحدث هذه الظاهرة بسبب التّدخين أو بسبب تناول بعض الأدوية أو بسبب مشاكل الجهاز المناعي
فتكون الأوعية الدموية ملتهبة فيتعذّر عليها إيصال الدم للأطراف فتصبح الأطراف باردة
كما يتحوّل لون الجلد في الأطراف إلى الأبيض ثم الأزرق عند التعرّض للبرد.
مرجع

أعراض التقرحات الجلدية عند كبار السن

التقرحات الجلدية عند كبار السن
تُعرف تقرحات الجلد على أنها الجروح التي تصيب الجلد ولا تشفى على نحو جيد، ويمكن أن تنشأ التقرحات نتيجة التعرض لإصابة أو جروح أو ضعف الدورة الدمويّة أو في حال تعرض المنطقة لضغط بسبب عوامل خارجيّة وغالبًا ما تنشأ التقرحات على الساق والقدم ولكن يمكن أن تتكوّن على مناطق أخرى من الجسم تبدأ التقرحات بحجم صغير ثم تكبر وتظهر التقرحات على أنها ملّتهبة أو منتفخة وتختلف التقرحات من حيث الألوان التي قد تظهر عليها فيمكن أن تكون حمراء أو زهرية أو رماديّة أو سوداء أو صفراء وقد يكون لها رائحة كريهة، كما يمكن اقتران التقرحات بالألم الشديد أحيانًا
وفي هذا المقال سيتم الحديث عن علاج التقرحات الجلديّة لكبار السن.
أعراض التقرحات الجلدية عند كبار السن غالبًا ما تنشأ التقرحات نتيجة نقص الدم الواصل للمنطقة المصابة
حيث تعمل الدورة الدمويّة السليمة على تسريع عملية شفاء الجروح
لكن في حال وجود مشاكل في الدورة الدمويّة تُصبح مسألة شفاء الجروح أصعب وتحتاج لوقت أطول مما يُساهم في تحولها إلى تقرحات جلدية.
وفي حال إصابة التقرحات بعدوى يجب الإسراع في علاج التقرحات الجلدية لكبار السن لكي لا تتفاقم المشكلة وتنتشر العدوى لبقية أجزاء الجسم ويمكن أن تزداد درجة المنطقة المصابة ومن أعراض التقرحات الجلدية عند كبار السن:
انتفاخ مكان التقرّح.
احمرار الجلد في منطقة التقرّح.
ترافق الحكة التقرحات الجلديّة عادةً.
الشعور بالألم.
تلوّن الجلد.
تغيّر في طبيعة الجلد وملمسه.
ظهور إفرازات صفراء أو خضراء في مكان التقرح وتُعد هذه الإفرازات دليلًا على الإصابة بعدوى.
علاج التقرحات الجلدية لكبار السن
تعتمد طرق علاج التقرحات الجلدية لكبار السن على شدّة خطورتها والأسباب التي أدّت لحدوثها من الأساس حيث يمكن علاج التقرحات لكبار السن في المنزل في حال كانت التقرحات صغيرة في الحجم ولا يظهر عليها أعراض العدوى حيث يكّمن السر في العلاج في مثل هذه الحالات بإبقاء الجرح مُغطى ونظيف ويجب الحرص على عدم تعرضه للتلوث بالجراثيم الموجودة في الجو المحيط وتظهر أعراض الإصابة بالعدوى في بعض الأحيان كالانتفاخ والألم والإفرازات الملوّنة حيث إن ظهور هذه الأعراض يُحتّم على المصاب مراجعة طبيب مختّص لإجراء ما هو لازم وتلقي العلاج الفعال لمثل هذه الحالة أما في التقرحات الشديدة فالعلاج كالآتي:
العمل على إزالة الجلد الميّت مما يُحفز نمو جلد جديد.
استخدام المضادات الحيويّة إما على مكان التقرّح مباشرة أو عن طريق الفم.
استخدام الأدوية المسكّنة للألم.
العمل على أخذ العلاجات اللازمة لتحسين الدورة الدمويّة كارتداء بعض المعدات الطبيّة الخاصة بهذا الظرف الصحيّ ورفع الأرجل في حال كانت التقرحات في منطقة الساق أو القدم، الإقلاع عن التدخين في أقرب فرصة والمحافظة على وزن جسم صحي ومناسب.

مرجع 

رعايه مسنين

فوائد رياضة المشي

فوائد رياضة المشي 
ترتبط ممارسة رياضة المشي بالعديد من الفوائد الصحيّة والعقليّة للجسم ووفقًا لقسم الصحّة الأمريكي فقد ساعدت رياضة المشي في خفض معدل الوفيات بين الفئات العمرية المختلفة بنسبةٍ كبيرةٍ وكما أنّها تعد خيارًا مناسبًا وملائمًا لأسلوب حياة الجميع
ومن أبرز فوائدها الصحيّة:

فقدان الوزن والمحافظة عليه.
تعزيز اللّياقة والصّحة البدنيّة.
دعم الصحّة النفسيّة والعقليّة.
تقوية عضلة القلب.
تقليل خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية عند النساء بعد انقطاع الطمث.
مساعدة الجسم على التّخلص من السّموم عن طريق التّعرّق.
يزيد من كثافة العظام ويمنع الإصابة بمرض هشاشة العظام.
تقليل آثار الجينات المعززة للسّمنة.
تقليل الرّغبة الشديدة في تناول السّكريات.
التقليل من خطر الاصابة بسرطان الثدي.
التخفيف من شدّة الآلام المرتبطة بالتهاب المفاصل.
تعزيز القدرة المناعيّة للجسم.
يساعد في خفض نسبة السكر في الدم.
مساعدة الجسم على رفع مستويات الطاقة.
تحسين المزاج.
تقوية عضلات السّاقين.
زيادة القدرة على التّفكير الإبداعي.

المشي قبل وبعد تناول الوجبات
قبل الأكل أو بعده يعزّز نشاط التّمثيل الغذائي الصّحي ويدعم صحة الجسم ولكن المشي قبل تناول الطّعام للجسم يؤدّي إلى تفاعلاتٍ كيميائيّةٍ مختلفةٍ عن المشي بعد تناول الوجبات وهضم الطّعام، فما هي فوائد المشي قبل وبعد تناول الوجبات وأيهما الأفضل؟
المشي قبل تناول الوجبات  لمدّة نصف ساعة من تناول الوجبات يقلّل من كميّة السّكر والدّهون التي تتراكم في الدّم بعد الأكل وخاصةً عند نشأتها من الأطعمة الغنيّة بالبروتين أو الكربوهيدرات وذلك لأنّه يحفّز الجسم على حرق الطّاقة والسّعرات الحراريّة.

ووفقًا لدراسة نشرت عام 2006 في علم وظائف الأعضاء التّطبيقي والتّغذية والتّمثيل الغذائي أكّدت بأن من سار قبل تناول الوجبات بنشاطٍ وقوّةٍ كافيةٍ للتّعرّق استطاع حرق مقدارٍ أكبرٍ من الدّهون يفوق من مارس المشي بعد تناول الوجبات وأكّدت دراسة أخرى نشرت عام 2015 في المجلة الدّولية للطّب العام
أنّ المشي السّريع في حالة الصّيام يساعد الجسم على حرق المزيد من الدّهون وكما أنّ المشي يعمل على رفع حرارة الجسم وبالتّالي يتّجه الجسم إلى التّركيز على خفض درجة الحرارة لإحداث توازنٍ وبناءً على ذلك يتم دفع الشّهية والهضم مؤقتًا وانخفاضهما لحين إحداث توازن حرارة الجسم.

المشي بعد تناول الوجبات
يعتمد تحديد المشي بعد الوجبات على مقدار الطّعام المستهلك ويعد المشي الخفيف أو المعتدل مناسبًا لإحياء عمليّة الأيض وحرق السّعرات الحراريّة المتناولة وكما يساهم في تعزيز صحة العضلات والقلب وتجدر الإشارة إلى أنّه لا ينصح بالمشي السّريع بعد تناول الوجبات الدّسمة أو الثّقيلة لأن الجسم يحاول هضم كتلة كبيرة من الطّعام أثناء المشي وبقوة في نفس الوقت وهذا يؤدي إلى زيادة تدفق الدّم مما يجبر القلب على أداء مجهود عالي، ولهذا ينصح بتأخير المشي مدّة 45 – 60 دقيقة بعد تناول الوجبات الكبيرة والدّسمة.

ويساعد المشي بعد تناول الوجبات المسائيّة الجسم في التخلّص من الأرق وتحسين القدرة على النّوم وذلك لأنّ المواد الكيميائيّة اللّازمة للحث على النّوم هي نتيجة ثانوية لنشاط التمثيل الغذائي وخصوصًا عندما يتم حرق السّكر للحصول على الطّاقة لذلك كلما زاد معدل السّكر المستخدم في أداء النشاط البدني زاد إنتاج المواد التي تساعد في التّخلص من الأرق وكما أنّ النّشاط الخفيف في المساء يقلل من الرّغبة في تناول الطّعام ويضبط الشّهيّة.

اقرأ عن مرحلة الشيخوخة

رياضة المشي
وتقليل الوزن ينصح بممارسة الرّياضة بانتظام لمن يرغب في المحافظة على لياقته وصحّته البدنيّة والعقليّة وذلك لأنّ النشاط البدني يقلل ن خطر تطور الحالات الصحية مثل أمراض القلب والسكري والسرطان بالإضافة لمساعدته في المحافظة على وزن الجسم وتخليصه من الوزن والدّهون الزائدة وتعد رياضة المشي شكلًا رائعًا للنّشاط البدني المجّاني ومنخفض المخاطر ويمتاز المشي بقدرته على حرق الدّهون وتقليل الوزن من خلال دوره في:

حرق السّعرات الحراريّة
يحتاج الجسم للطّاقة في جميع التّفاعلات الكيميائيّة المعقدة والتي تسمح للجسم بالحركة والتّنفس والتّفكير والعمل كما يجب وتختلف احتياجات السعرات الحرارية اليومية من شخص لآخر وتتأثر بالعديد من العوامل كالوزن والجنس ومستوى النّشاط البدني ومن المعروف أنّ الجسم يحتاج إلى حرق سعرات حراريّّة أكثر من القيمة المستهلكة لإنقاص الوزن وكلما زاد النّشاط البدني زاد مقدار حرق السّعرات الحراريّة ويعد المشي مساهمًا في تخليص الجسم من المشكلات الصحية والسعرات الحرارية والدّهون الزائدة ويمكن زيادة كثافة المشي عن طريق المشي على التّلال أو المنحدرات الخفيفة لزيادة قدرة الجسم على حرق سعرات حراريّة أكثر.

حرق دهون البطن
لقد تم ربط تخزين الكثير من الدّهون حول منطقة البطن بزيادة خطر الإصابة بمرض السّكري من النّوع الثّاني وأمراض القلب ويعد الرّجال اللذين يمتلكون محيط خصر أكبر من 40 بوصة والنّساء ذوي محيط خصر أكبر من 35 بوصة يعانون من السّمنة وتعد رياضة المشي من أكثر الطّرق فعاليّة في تقليل الدّهون حول البطن في حال الانتظام والمحافظة على ممارستها مع ضرورة اتّباع نظامٍ غذائيٍّ محدد السّعرات الحراريّة.
الحفاظ على الوزن
يعاني الكثير من النّاس بعد فقدان الوزن إلى عودته وتعد المحافظة على ممارسة التّمارين الرّياضيّة المنتظمة كالمشي واقيًا لمنع استعادة الجسم للوزن، والمحافظة على وزن ثابت والمساعدة على بناء المزيد من العضلات الهزيلة وبالتّالي حرق السّعرات الحراريّة حتى في وضع الرّاحة وكما أنّه يحسّن من الحالة المزاجيّة وبالتّالي إبقاء الجسم نشيطًا على المدى الطّويل.

مرجع 

مرحلة الشيخوخة

مرحلة الشيخوخة
مع التقدم بالعمر تبدأ أعضاء الجسد المختلفة بالتغيّر استجابةً للتقدم في العمر، ويكون ذلك على مستوى الجلد وغيرها من الأجزاء المكوّنة للجسم
فالجلد مثلًا يبدأ بالترهل وذلك لأن عملية تجديده أصبحت أبطأ وتحتاج لوقت أطل من أجل حدوثها بالكامل فالتالي ظهور التجاعيد، كما يحدث التعب والصعوبة في ممارسة الأنشطة عند تقدّم العمر والوصول لمرحلة الشيخوخة، قد تحدث بعض الأعراض قبل أوانها أي أنّ الشخص يمكن أن يشيخ قبل أن يصل للعمر الذي يُصنّف عنده أنه في مرحلة الشيخوخة، والجدير بالذكر أنه من المستحيل منع حدوث هذه العلامات لكن هناك العديد من الطرق التي يمكن من خلالها تأخير ظهورها، وسيتم في هذا المقال الحديث عن خصائص مرحلة الشيخوخة.

خصائص مرحلة الشيخوخة
من المعروف بخصوص خصائص مرحلة الشيخوخة أنّها يبدأ بتغير الشكل الخارجي للجسم كما تقد بتغيّر داخل الجسم كذلك الأمر، فالتقدم بالعمر من شأنه أن يؤثر على العديد من الأجزاء كالأسنان والقلب والجهاز التناسليّ والذاكرة والنظر والسمع، وهنا تأتي أهميّة الحديث عن خصائص الشيخوخة حسب تأثيرها على الأجهزة المختلفة من الجسم وهي كالتالي:
جهاز الدوران:
أبرز التغيرات التي تحصل لجهاز الدوران هي تصلب الأوعيّة الدمويّة وقلّة مرونتها، مما يجعل القلب بحاجة للقيام بجهد أكبر لإيصاله الدم لباقي أجزاء الجسم، مما يُسبّب ارتفاع ضغط الدم لدى الكثير من كبار السن.
العظام والمفاصل والعضلات:
تميل العظام مع الوقت للانكماش كما تقل كثافتها، وتُصبح أقل قوة مما يجعلها أكر عُرضةً للكسور، أما العضلات فمع تقدم العمر تبدأ بفقدان مرونتها وقدرتها على الاستطالة وبالمحصلة يفقد الجسم جزءًا من ثباته و توازنه.
الجهاز الهضمي:
يُسبب التقدم بالعمر الإصابة بالإمساك لدى الغالبيّة من كبار السن، كما أن العديد من العوامل قد تُساهم في حدوث هذه المشلكة كنقص شرب السوائل وتناول المأكولات التي لا تحتوي على كميّة كافيّة من الألياف، كما أن العديد من الأدوية التي يتناولها كبار السن لعلاج الأمراض التي تظهر عندهم قد تُسبب العديد من الاضطرابات في الجهاز الهضميّ. الجهاز البوليّ:
تُصبح المثانة مع مرور الوقت أقل مرونة واستجابة مع التقدّم بالعمر، حيث تُصبح عادة التبول أكثر تكرارّا مع مرور الوقت، والأمر يعود لضعف عضلات المثانة والحوض، كما أنّ عملية إفراغ المثانة بالكامل تُصبح تحديّاً كبيراً في مرحلة الشيخوخة.

أمور تقلل من علامات وخصائص مرحلة الشيخوخة
يمكن التقليل من علامات مرحلة الشيخوخة من خلال العديد من الممارسات التي تتعلق بكل جهاز في جسم الإنسان يمكن يأثره بتقدّم العمر فلا بد من ممارسة الرياضة كالمشي السباحة ويكون النشاط الرياضي نشاط متوسط وليس قاسٍ أو عنيف إضافةً إلى تناول كميات كبيرة من الخضراوات و الفواكهة والعمل على السيطرة على الغصب وتجنّب مسبباته كما يجب النوم على الأقل سبع إلى ثمان ساعات يوميّاً فمن شأن النوم الحفاظ على صحة القلب والعضلات والأوعيّة الدمويّة.

مرجع