Category Archives: دار مسنين

حساسية الأنف 

حساسية الأنف 

حساسية الأنف وأعراضها:

تُعد حــساسية الأنف أو ما يُسمَّى حُمَّى القش أو التهاب الأنف التحسسي من الحالات الشائعة والتي تتشابه في أعراضها مع أعراض الإصابة بالبرد، مثل

  • العطس

  • والاحتقان

  • وسيلان الأنف

وتحدث حـساسية الأنف نتيجة استجابة الجسم للحساسية ضد المواد المحمولة في الهواء، كحبوب اللقاح

ويعتمد وقت الإصابة بحـساسية الأنف على نوع المادة التي يحدث منها التحسُس

وفي أوقات مختلفة من السنة، كفصل الربيع مثلًا، ويُعاني الشخص المُصاب بحـساسية الأنف من وجود الأعراض الآتية:

  • الإصابة بالعطس. 

  • وجود حكة في الحلق. 

  • وجود الدمع بالعيون. 

  • الإصابة بانسداد الأنف والحكة والسيلان. 

  • الشعور بالصُّداع. 

  • الشعور بألم في الوجه نتيجة انسداد الجيوب الأنفية. 

  • فقدان الشعور بالطعم أو الروائح. 

  • وجود الحكة في الحلق والأنف والأذنين. 

  • الشعور بالتعب. 

  • الأشخاص المُصابون بالربو قد يحدث لديهم ضيق في التنفُس. 

أسباب حساسية الأنف تحدث الإصابة بحــساسية الأنف نتيجة تلامُس المواد المُسببة للحساسية مع الجسم

مما يؤدي إلى إفراز مادة كيميائية تُدعى الهيستامين

وهي مادة طبيعية تُدافع عن الجسم ضد مُسببات الحـساسية، وتتسبب بظهور أعراض حساسية الأنف

وتتضمن مُسببات الحساسية الأنواع التالية:

  • حبوب لقاح الأشجار. 

  • حبوب اللقاح العشبية. 

  • غُبار العث. 

  • وبر الحيوانات. 

  • لُعاب القطط. 

 

 

علاج حساسية الأنف :

أفضل طرق علاج حساسية الأنف هي الوقاية من مُسببات الحساسية

والابتعاد عن المكان المليء بهذه المواد قدر الإمكان، ولكن في حالة الإصابة

فلا بُد من الخضوع لعلاج حساسية الأنف إما بالأدوية المُسكِّنة أو مراجعة الطبيب المُختص لوصف العلاج المُناسب

للمُصاب وتتضمن أدوية علاج حساسية الأنف ما يأتي:

الأدوية الستيرويدية: 

توجد بعض أنواع بخاخات الأنف الستيرويدية لعلاج حساسية الأنف

وتُعد العلاج الأول الذي يقوم الطبيب بوصفه، إذ تعمل هذه البخاخات على تخفيف الحكة والسيلان الناجم عن الحساسية

وتُعد هذه البخاخات فعَّالة في علاج حساسية الأنف بالنسبة للكثير من الأشخاص

ومن الأمثلة على هذه البخاخات موميتازون، بوديزونيد، ويُعد استخدام هذه البخاخات آمنًا

إلا أنها قد تتسبب ببعض الآثار الجانبية مثل

  • وجود رائحة أو طعم كريه في الفم

  • وحدوث تهيُج للأنف

كما تتوفر الأدوية الستيرويدية بشكل أقراص دوائية لعلاج حساسية الأنف

ولكن لا يُفضَّل استخدامها لفترات طويلة للعلاج، إذ قد تتسبب بآثار جانبية خطِرة مثل إعتام عدسة العين، وهشاشة العظام، وضعف العضلات. 

مضادات الهيستامين: 

تُساعد مضادات الهيستامين في علاج حساسية الأنف وتخفيف الأعراض

  • كالحكة

  • وسيلان الأنف

  • والعطس

تعمل عن طريق منع الهيستامين من التفاعُل مع مُسببات الحساسية، وتتوفر هذه الأدوية بشكل أقراص أو بخاخات أنفية، أو قطرات للعين، ومن الأمثلة على مضادات الهيستامين اللوراتادين، و سيتريزين.

مضادات الاحتقان: 

تُساهم مُضادات الاحتقان في علاج حساسية الأنف، وتتوفر على شكل سائل أو أقراص أو بخاخات أنفية، ومن الأمثلة عليها

السودوإيفيدرين، وقد تتسبب ببعض الآثار الجانبية

  • كارتفاع ضغط الدم

  • والأرق

  • والصداع

ويجدر التنويه إلى ضرورة إيقاف استخدام بخاخات الأنف المضادة للاحتقان بعد يومين أو ثلاثة أيام من الاستخدام لعلاج حساسية الأنف حتى لا يتسبب بتفاقُم الأعراض. 

ليكوترين: 

يُستخدم هذا العلاج لعلاج حساسية الأنف في الأشخاص المُصابين بالربو الناجم عن الحساسية

ويعمل هذا الدواء عن طريق إيقاف زيادة إفراز المُخاط، وقد تحدث بعض الآثار الجانبية لهذا العلاج كالإصابة بالصُداع، والاكتئاب. 

تعرف على التهاب المعدة

 

العلاج المناعي: 

وهي عبارة عن حقن يتم استخدامها في حال فشلت الأدوية في علاج حساسية الأنف

أو تسبب الأدوية بالكثير من الآثار الجانبية، ويُمكن أن يتم وصف حقن الحساسية لعلاج حساسية الأنف على مدى 3-5 سنوات

وعادةً ما يكون العلاج المناعي فعالًا في علاج الحساسية الناجمة عن وبر القطط، أو غبار العث، أو حبوب اللقاح

التي تنتجها الأشجار أو الأعشاب، ويُساعد العلاج المناعي الأطفال في منع تطور الإصابة بالربو.

أقراص تحت اللسان:

وهي أقراص تُعطى كبديل للعلاج المناعي، وتوضع تحت اللسان لتذوب، وتُستخدم يوميًا.

شطف الجيوب الأنفية:

تُعد عملية شطف الممرات الأنفية باستخدام محلول ملحي معقم طريقة سريعة وفعَّالة لتخفيف احتقان الأنف، إذ تقوم بشطف الأنف من المخاط والمواد المُثيرة للحساسية. 

علاجات منزلية لحساسية الأنف: 

يُمكن علاج حساسية الأنف ببعض العلاجات المنزلية التي تُساهم في تخفيف الأعراض كالعطس والسيلان

ويُمكن اختيار العلاجات تِبعًا للأعراض التي يشعُر بها المُصاب، ومن العلاجات المنزلية التي يُمكن استخدامها اختيار واحد مما يأتي: 

  • الغرغرة باستخدام المياه المالحة الدَّافئة التي يُمكن تحضرها بوضع ملعقة إلى ملعقتين كبيرة من ملح الطعام في كوب من الماء الدافئ، والغرغرة به ليُساهم في تهدئة التهاب الحلق.

  • تناول مضادات الهيستامين التي يُمكن استخدامها دون وصفة طبية مثل ديفينهيدرامين لتخفيف الأعراض، وقد تتسبب هذه الأدوية بالشعور بالنعاس، لذا يجب الحذر من قيادة السيارة أو تشغيل الآلات عند استخدامها.

الوقاية من حـساسية الأنف لا يمكن منع الإصابة بالحساسية، ولكن توجد بعض الطُّرق التي يُمكن من خلالها الوقاية من الإصابة بالحساسية والتقليل من ظهور الأعراض المُصاحبة لها، ومن النصائح الوقائية التي يُمكن اتباعها نذكر ما يأتي:

  • الحفاظ على النوافذ والأبواب مغلقة في مواسم الحساسية خاصة عند انتشار موسم حبوب اللقاح. 

  • تجنب قص الحشائش في أشهر الحساسية، واختيار الأيام المُناسبة التي تنخفض فيها أعداد حبوب اللقاح، والابتعاد عن المناطق العشبية المليئة بحبوب اللقاح.

  • غسل العينين بالماء البارد بانتظام، لتهدئة الحكة وتنظيفها من حبوب اللقاح.

  • الاستحمام وتغيير الملابس بعد القدوم إلى المنزل في موسم انتشار حبوب اللقاح.

  • استخدام النظارات الشمسية لحماية العينين من التعرُّض لحبوب اللقاح. 

  • ارتداء قبعة واقية لمنع حبوب اللقاح من التجمع في الشعر والانتقال إلى العينين والوجه. 

  • تزويد السيارة بمرشح لحبوب اللقاح، وقيادة السيارة والنوافذ مغلقة. 

  • تجنُب وضع الأزهار داخل المنزل. 

  • الحفاظ على نظافة جميع الأسطح والأرضيات والسجاد من الغبار قدر الإمكان. استخدام مكنسة كهربائية مع مرشح جيد. استخدام أجهزة الترطيب المنزلي لمنع تكوُن العفن. الامتناع عن التدخين والأماكن الملئية بالدُخان. 

  • تنظيف الحيوانات الأليفة قبل دخولها إلى المنزل لإزالة ما علق في وبرها من حبوب لقاح أو غيرها من مُسببات الحساسية. 

  • استخدام مُرطِّب كالفازلين ووضعه حول الفتحات الأنفية لمنع دخول حبوب اللقاح إلى الانف.

 

مرجع

علاج التهاب اللوزتين

علاج التهاب اللوزتين
يختلف علاج أعراض التهاب اللوزتين من شخص إلى آخر ففي حين قد لا تتطلب بعض الحالات البسيطة أي علاج وخاصةً الحالات الناجمة عن الإصابة بفيروس البرد، فقد تحتاج حالات أخرى إلى استخدام المضادات الحيوية أو طرق العلاج التي قد تصل لمرحلة استئصال اللوزتين، كما قد يحتاج بعض المصابين إلى أخذ السوائل الوريدية في حال الإصابة بالجفاف بسبب التهاب اللوزتين، ومن أبرز طرق علاج أعراض التهاب اللوزتين ما يأتي:

عملية استئصال اللوزتين
يتم إجراء هذه العملية للأشخاص الذين يعانون من الالتهاب المزمن أو المتكرر للوزتين، أو في حالة تسبب الإصابة بالتهاب اللوزتين في ظهور مضاعفات أو أعراض لا تتحسن مع العلاج، ويلجأ الطبيب إلى هذه العملية في حال الإصابة بالتهاب اللوزتين بما لا يقل عن خمس إلى سبع مرات خلال العام كما قد يساعد استئصال اللوزتين في تخفيف حدة مشاكل التنفس أو الصعوبة في البلع الناجمة عن الالتهاب كما تشير دراسة أجريت قبل عدة أعوام إلى أن استئصال اللوزتين يعمل على التقليل من الإصابة بالتهابات الحلق عند الأطفال مع ذلك فقد يؤدي إزالة اللوزتين إلى زيادة خطر الإصابة بأمراض الجهاز التنفسي لدى البالغين على المدى الطويل بحسب دراسة أخرى.

استخدام المضادات الحيوية
يلجأ الأطباء إلى وصف المضادات الحيوية في حال الإصابة بالتهاب اللوزتين الناجم عن البكتيريا، وتساعد هذه المضادات في التخلص من أعراض التهاب اللوزتين بشكل أسرع، ومع ذلك فقد تؤدي إلى زيادة مقاومة البكتيريا للمضادات الحيوية على المدى الطويل إذا ما تم تناولها على الدوام، كما يمكن أن يؤدي تناولها إلى ظهور بعض الأعراض الجانبية كاضطرابات المعدة، وتعد المضادات الحيوية ضرورية للأشخاص الأكثر عرضة لخطر مضاعفات التهاب اللوزتين، كما ينصح بإكمال العلاج بالمضادات الحيوية وعدم قطعه حتى في حالة اختفاء أعراض الالتهاب للحد من خطر تفاقم الإصابة.

حالات تستدعي استئصال اللوزتين
تتعدد الحالات التي تستدعي استئصال اللوزتين كما أن هذه العملية كانت لسنوات عديدة هي الملاذ أو العلاج الأمثل لالتهاب اللوزتين المزمن، أما في الوقت الحاضر فإن هذه العملية أصبحت تستخدم للمساعدة في علاج مشاكل التنفس خاصةً لدى الأطفال، ومن أبرز الأسباب أو الحالات التي تستدعي إزالة اللوزتين ما يأتي:
الالتهاب المتكررة أو المزمنة في اللوزتين.
توقف التنفس أثناء النوم.
مشاكل الشخير.
مشاكل التنفس الناجمة عن تورم اللوزتين.
الإصابة بالسرطان.
حدوث نزيف في اللوزتين.

مضاعفات التهاب اللوزتين
تتعدد مضاعفات التهاب اللوزتين الناجمة عن إهمال علاج المرض، كما تؤدي الإصابة بالتهاب اللوزتين الجرثومي أو البكتيري إلى ظهور هذه المضاعفات بشكل شائع لدى الأطفال، في حين أن التهاب اللوزتين الفيروسي لا يؤدي في العادة إلى ظهور هذه المضاعفات، ومن أبرز المضاعفات المصاحبة لالتهاب اللوزتين ما يأتي:[٤] تكون الخراج وهو تراكم لمادة القيح بين اللوزتين وجدار الحلق. الإصابة بتوقف التنفس أثناء النوم نتيجة ارتخاء جدران الحلق مما يؤدي إلى إغلاق مجرى التنفس. كما يمكن أن تظهر بعض المضاعفات والتي تعد نادرة الحدوث كالحمى القرمزية والحمى الروماتيزمية التي تتسبب بالالتهابات في الجسم وتؤدي إلى التشنج وألم المفاصل بالإضافة إلى التهاب كبيبات الكلى.

الوقاية من التهاب اللوزتين
يمكن الوقاية من أعراض التهاب اللوزتين عبر العديد من الطرق التي تقلل من تعرض الشخص للجراثيم التي تتسبب بالالتهاب، ويعد الحفاظ على النظافة الشخصية على الدوام من أفضل طرق الوقاية التي يمكن اتباعها، ومن أبرز النصائح التي يمكن من خلالها الحفاظ على النظافة الشخصية وبالتالي الوقاية من التهاب اللوزتين ما يأتي:[٢] يجب غسل اليدين جيدًا وبشكل متكرر بعد استخدام المرحاض وقبل تناول الطعام. ينصح بتجنب مشاركة الطعام أو الشرب من الكؤوس أو زجاجات الماء المستخدمة. ينصح باستبدال فرشاة الأسنان بعد الإصابة بالتهاب اللوزتين. يجب إبقاء الطفل المصاب في المنزل لمنع نشر العدوى. استشارة الطبيب عن إمكانية عودة الطفل للمدرسة. تعليم الطفل على استخدام المناديل عند السعال أو العطس. تعليم الطفل على غسل اليدين بعد العطس أو السعال.

مرجع 

أضرار السهر

أضرار السهر

أضرار السهر

النوم :

يعدّ الحصول على قسطٍ كافٍ من النوم أمرًا أساسيًا للحفاظ على الصحة الجسدية والعقلية

فالنوم هو أحد حاجات الإنسان الأساسيّة كتناول الطعام والتنفّس، ويحتاج الإنسان البالغ 7-9 ساعات من النوم يوميًا، حيث يضمن النوم الكافي الحصول على فوائد عديدة

إذ يضمن النوم أداءًا حركيًا أفضل وطاقة أعلى

كما يساعد على التنسيق بين الأفكار والحركات بمستوىً عالٍ

وتتحسّن القدرات العقلية والمعرفية كالتركيز وزيادة الإنتاجية خلال النهار

مع ذلك لا يحصل معظم الناس اليوم على ساعات نومٍ كافيةٍ بسبب المشاغل والمشتّتات كالدراسة أو العمل أو السهر للتسلية، لكن عدم النوم الكافي يحمل معه عواقب وأضرارًا على المدى القصير والطويل.

أضرار السهر :

يؤدي السهر لساعاتٍ متأخرة في الليل إلى عدم الحصول على قسطٍ كافٍ من النوم

مما يؤثر على مزاج الإنسان وقدرته على التعلّم وتذكّر المعلومات، كما أن استمرار السهر ليصبح عادةً يزيد احتمالية الإصابة بأمراضٍ خطيرة، وفيما يأتي توضيح أضرار السهر بالتفصيل:

الاكتئاب: 

مع مرور الوقت يمكن أن تساهم قلة النوم في ظهور الاكتئاب، إذ تربط الدراسات بين مشاكل النوم والاكتئاب بشكلٍ وثيق. 

شحوب الجلد: 

من أضرار السهر أنه يسبب ظهور الجلد بلونٍ شاحبٍ وعيونٍ منتفخة

وتظهر أضرار السهر على المدى الطويل على الجلد بسبب ارتفاع مستويات هرمون الكورتيزول الذي يعمل على تحطيم الكولاجين في البشرة بكمياتٍ كبيرة

فيضعف الجلد وتبدأ الخطوط الدقيقة بالظهور، كما تظهر الهالات السوداء حول العيون. 

النسيان: 

يتم تخزين الذكريات في الذاكرة طويلة المدى أثناء النوم، لذلك فإن قلة النوم تؤثر على الذاكرة. 

الحوادث: 

تزيد قلة النوم من احتمالية حدوث كوارث وإصاباتٍ في العمل

كما أن النّعاس يمكن أن يبطئ الوقت اللازم للقيام بردّة فعلٍ أثناء القيادة مما يتسبب في حوادث كثيرةٍ على الطرقات. 

انخفاض القدرات التعلمية: 

يلعب النوم دورًا أساسيًا في تنظيم عملية التفكير والتعلم، ويسبب السّهر ضعفًا في التركيز واليقظة والتفكير وحل المشكلات، مما يجعل عملية التعلّم أكثر صعوبة.

مشاكل صحيّة خطيرة: 

يؤدي السّهر على المدى الطويل إلى ظهور مشاكل كأمراض القلب والشرايين، وارتفاع ضغط الدم، والسكري، كما تزداد احتمالية الإصابة بالسكتة الدماغية. 

سبب ألم اسفل الظهر 

 

تنظيم النوم لتجنّب أضرار السهر وقلّة النوم: 

يجب الحصول على الساعات الكافية للنوم، ويختلف العدد من شخصٍ لآخر تبعًا لعمره وجيناته

لكن أغلب البشر يكتفون ب7-9 ساعات في اليوم الواحد، وهناك بعض النصائح التي يمكن تطبيقها للحصول على قسطٍ وافرٍ من النوم، وهي:

إعطاء الجسم وقتًا ليهدأ قبل الاستغراق في النوم؛ وذلك بإطفاء الإضاءة وتجهيز روتين النوم كتنظيف الأسنان وارتداء ملابس مريحة. 

إطفاء الأجهزة الإلكترونية، إذ أنّ انبعاثات الموجات القصيرة للضوء الأزرق الاصطناعي التي تولدها هذه الأجهزة يتعارض مع إطلاق هرمون الميلاتونين الذي يساعد على النوم. 

تجنب المشروبات التي تحوي الكافيين قبل النوم ب4-6 ساعات

اتباع روتين يومي معين لمساعدة الجسم على الانتظام على ساعات نومٍ معينة.

الخروج من السرير عند الاستيقاظ للوصول إلى روتين أفضل.

مرجع

التهاب المعدة

التهاب المعدة 

التهاب المعدة 

التهاب المعدة :

يشير التهاب المعدة إلى التهاب بطانة المعدة، والذي يحدث في معظم الأحيان بسبب عدوى بكتيرية

تسبب قُرح في المعدة، وينقسم التهاب المعدة إلى نوعين:

التهاب المعدة الحاد :

الذي يتمثل بحدوث التهاب شديد ومفاجئ ويستمر لمدة تتراوح من يومين إلى عشرة أيام

والالتهاب المزمن:

الذي يحدث ببطء وقد يستمر لسنوات في حال تُرك دون علاج، ويعرض هذا المقال طرق علاج التهاب المعدة وأسبابه وأعراضه ومضاعفاته. 

أسباب التهاب المعدة :

يشترك كلٌ من التهاب المعدة الحاد والمزمن في المسبب الرئيس لهما، وهو إصابة الغشاء المخاطي في المعدة

بعدوى تسببها بكتيريا هيليكوباكتر بيلوري، كما يعتبر الاستهلاك المفرط للعقاقير المضادة للالتهاب غير الستيرودية

سببًا رئيسًا آخر، وهناك العديد من الأسباب الأخرى لالتهاب المعدة كما في النقاط الآتية:

  • الالتهابات البكتيرية والفيروسية والطفيلية. 

  • بعض المخدرات. 

  • ارتداد العصارة الصفراء. 

  • الالتهابات الفطرية. 

  • أمراض المناعة الذاتية. 

  • بعض التسممات الغذائية . 

  • الصدمة. 

  • الإشعاع. 

  • الحساسية. 

 

 

أعراض التهاب المعدة :

غالبًا لا يعاني الأفراد المصابون بالتهاب المعدة من أي أعراض

حيث يتم تشخيص الحالة فقط عند فحص عينات من الغشاء المخاطي في المعدة للكشف عن الأمراض الأخرى

المشتبه فيها، لكن في بعض الحالات التي ترافقها أعراض، فإن هذه الأعراض تشمل 

  • الغثيان

  • والتقيؤ

  • وفقدان الشهية

  • وآلام في البطن 

  • الإسهال

  • والانتفاخ

والجدير بالذكر أن أعراض التهاب المعدة تظهر وتختفي مع مرور الوقت

خاصة مع التهاب المعدة المزمن، قد يرافق التهاب المعدة الحاد أعراض كفقر الدم وتقيؤ الدم وخروج دم مع البراز .

عوامل خطر الإصابة بالتهاب المعدة :

هناك مجموعة من العوامل التي قد يسبب وجودها زيادة خطر الإصابة بالتهاب المعدة

وقد تكون هذه العوامل حالات مرضية أو سلوكيات مرتبطة بنمط حياة الفرد، وفيما يأتي عرض لهذه العوامل:

العدوى البكتيرية: 

على الرغم من أن الإصابة بعدوى الملوية البوابية تعد واحدة من بين حالات العدوى البشرية الأكثر شيوعًا في العالم

فإن فئة قليلة فقط تصاب بالتهاب المعدة، وهناك اعتقاد أن التأثر بالبكتيريا قد يكون وراثيًا

أو قد متعلقًا باختيارات نمط الحياة، كالتدخين أو اتباع نظام غذائي معين. 

تناول مسكنات الألم بانتظام: 

إن استهلاك مسكنات الألم الشائعة بانتظام ولمدة طويلة

قد يزيد من خطر الإصابة بكلٍ من التهاب المعدة الحاد والتهاب المعدة المزمن؛

حيث تتسبب هذه العقاقير بخفض المادة الأساسية التي تساعد على الحفاظ على البطانة الوقائية للمعدة. 

 

التقدم في السن:

كلما زاد عمر الفرد؛ أصبح أكثرعرضة لخطر الإصابة بالتهاب المعدة؛

وذلك بسبب ترقق بطانة المعدة مع تقدم العمر

بالإضافة إلى أن كبار السن أكثر عرضة للإصابة بعدوى بكتيريا الملوية البوابية أو اضطرابات المناعة الذاتية مقارنةً بصغار السن. 

الاستهلاك المفرط للكحول: 

نظرًا لما تسببه الكحول من تهيج بطانة المعدة وتآكلها والتهابها الحاد. الضغط النفسي:

قد يصاب الفرد بتوتر شديد نتيجةً لتعرضه لإصابة أو جراحة كبيرة أو حروق أو عدوى شديدة؛

مما يؤدي إلى الإصابة بالتهاب المعدة الحاد. 

الأمراض والحالات الصحية الأخرى: 

أحيانًا يرتبط التهاب المعدة بحالات مرضية أخرى كداء كرون ومرض الإيدز وحالات العدوى الطفيلية. 

مهاجمة الجسم لخلايا المعدة: 

تُعرف هذه الحالة بالتهاب المعدة المناعي الذاتي، وتصيب عادةً أولئك الذين يعانون من أمراض مناعة ذاتية أخرى

كمرض السكري من النوع الأول، وتتمثل هذه الحالة بمهاجمة الجسم لخلايا بطانة المعدة

ويُذكر أن التهاب المعدة المناعي الذاتي قد يرتبط بنقص فيتامين ب12.

علاج التهاب المعدة :

يختلف علاج التهاب المعدة باختلاف الحالة، ففي حال كانت البكتيريا الملوية البوابية هي سبب التهاب المعدة؛

فيكون العلاج بالمضادات الحيوية، أما إذا كان الالتهاب نتيجةً لاستهلاك بعض أنواع الأدوية

كمضادات الالتهاب غير الستيرويدية؛ فيكون الحل هو تجنب هذه الأدوية

ويمكن علاج التهاب المعدة باستخدام أدوية أخرى كما في النقاط الآتية:

 

البروبيوتيك:

يتمثل دور البروبيوتيك في علاج التهاب المعدة في قدرته على تجديد النبيت الجرثومي المعوي وشفاء قرحة المعدة. 

أدوية الحد من الأحماض: 

تسهم هذه الأدوية في علاج التهاب المعدة من خلال تقليل كمية الأحماض التي يفرزها الجهاز الهضمي؛ وبالتالي التخفيف من الآلام، وتشمل هذه الأدوية رانيتيدين وفاموتيدين. 

مضادات الحموضة: 

قد يلجأ الطبيب لوصف مضادات الحموضة لتخفيف آلام التهاب المعدة بسرعة، لكن لا بد من مراجعة الطبيب في حال رافق استخدامها آثارًا جانبية كالإمساك والإسهال. 

مثبطات مضخة البروتون: 

تعمل هذه الأدوية على سد الخلايا التي تنتج حمض المعدة

لكن الجدير بالذكر أن استهلاك هذه الأدوية لمدة طويلة قد يزيد من خطر الإصابة بكسور الورك والرسغ والعمود الفقري

ومن أنواع مثبطات مضخة البروتون الشائعة عقار إيسوميبرازول أوميبرازول ولانزوبرازول.

مرجع

آلام أسفل الظهر

فوائد الفلفل الحلو 

فوائد الفلفل الحلو 

فلفل الحلو: 

إن الفلفل الحلو عبارة عن فواكه إلا أنه يعد من الخضروات ولا يحتوي على كابسيسين

وهو الذي يعطي للأنواع الاخرى من الفلفل المذاق الحار

يوجد الفلفل الحلو بألوان متنوعة ولكن الأكثر تعارف هو الأحمر والأصفر والأخضر

إلا أنه يمكن إيجاد اللون البرتقالي والبني والأبيض أو الأرجواني، وأيضًا يوجد تفاوت بالعناصر الغذائية بين هذه الألوان للفلفل الحلو مثلًا

إن الفلفل الحلو ذو اللون الأحمر يحتوي على 8 أضعاف من فيتامين A بالمقارن

بالفلفل الحلو الأخضر، ويعد ذو أفضل محتوى غذائي في الفلفل الحلو من مضادات الأكسدة

فوائد الفلفل الحلو :

يعد الفلفل الحلو غذاء صحي مثل باقي الأطعمة النباتية الكاملة

إن تناول الفواكه والخضروات بشكل كبير قد تم ربطه في خفض خطر الإصابة بالأمراض المزمنة مثل أمراض القلب والسرطان، وما يلي فوائد الفلفل الحلو:

صحة العيون: 

من أكثر الأنواع تعارفًا لاعتلال النظر هي الضمور البقعي و إعتام عدسة العين

والسبب الرئيسي لهذه الحالات هو العمر والعدوى، إن العناصر الغذائية قد يكون لها دور ملحوظ في تطور هذه الأمراض

إذ إن اللوتين والزياكسانثين هما عبارة عن الكاروتينات الموجودة بكمية هائلة في الفلفل الحلو

مما يساعد على تحسين صحة العين في حال تناولها بالكمية الكافية

وأيضًا فإن الشبكية وهي عبارة عن جدار حساس للضوء في العين

وتحمي من حدوث التلف للعينين بسبب التأكسد، إن الكثير من الدراسات

قد أشارت بأن تناول الأطعمة العالية بهذه الكاروتين بشكل اعتيادي قد يُزيل خطر الإصابة بكلا المرضين

إن إضافة الفلفل الحلو إلى نظام الغذائي الصحي

قد يعمل على خفض خطر الإصابة باعتلال النظر وهي من فوائد الفلفل الحلو.

 

 

الوقاية من السرطان :

وبناء على كتاب اسمه “Healing Food” قد ذكر بأن الفلفل الحلو الأحمر يحتوي على

نسبة أعلى بالعناصر الغذائية من الفلفل الحلو الأخضر، ومن ضمنها ليكوبينيا

والتي تحمي من سرطان البروستات وعنق الرحم والمثانة والبنكرياس

وبسبب وجود نسبة عالية من مضادات الأكسدة ومضادات الالتهابات

مما يجعل من الفلفل الحلو جزء من الوقاية من السرطان، إن خطر الإصابة بالسرطان ترتفع بسبب

الالتهابات المزمنة الزائدة والإجهاد التأكسدي، إن هذه العوامل الخطرة تزول عند أخذ المغذيات النباتية بشكل طبيعي

وبناء على دراسة قد نشرت في مجلة علمية بينت أن الفلفل الحلو يحتوي على

فينوليك والفلافونويد بنسبة متوسطة إلى عالية وهم عبارة عن

مركبات مضادة للأكسدة الضرورية من الأغذية النباتية، إن الفلافونويد له تأثير كيميائي حيوي ودوائي منها

مضاد للالتهابات ومضاد للتحسس ومضاد أكسدة، حيث أخذ ما يكفي من الفلافونويد قد أظهر قدرته على خفض خطر الإصابة بالسرطان وهي من فوائد الفلفل الحلو.

مرجع