أعراض تقوس الظهر

دار مسنين في مصر الجديده

أعراض تقوس الظهر

 

ما هو تحدب الظهر

تحدب الظهر أو الجنف (بالإنجليزية: Scoliosis) هو انحناء الظهر أو انحناء العمود الفقري من الجانب بشكل غير طبيعي.

 

ويميز التحدب الظهري ما يلي:

 

قد يبدو مستدير من الجزء العلوي ومنحن إلى الداخل في الجزء السفلي من الظهر عند النظر من الجانب .

 يظهر تحدب الظهر عادة في الإناث أكثر من الذكور.

يعتبر نوع التحدب الظهري الأكثر شيوعاً هو المجهول السبب، وعادة يظهر عند الولادة وقد يكون بالوراثة وفي أحيان أخرى قد يظهر خلال سن المراهقة.

 

أعراض تقوس الظهر

بالإضافة إلى المظهر المنحني المزعج يشعر الشخص المُصاب بتقوس الظهر بالأعراض الآتية:

 

آلام في منطقة الصدر وبين الأكتاف.

التعب والإرهاق في حالة ممارسة أي نشاط أو عمل، وخاصةً في منطقة الظهر والمفاصل.

أسباب تقوس الظهر

العمود الفقري يتكون من فقرات متتالية بانتظام وبينها غضاريف، وفي حالة إصابة فقرة من هذه الفقرات بأي خلل سوف ينحني العمود الفقري ويكون أقل كفاءة في القيام بوظائفه، وبالتالي يشعر الشخص المصاب بآلام نتيجة هذا الخلل.

 

تختلف أسباب تقوس الظهر بين الأطفال والكبار، لذلك قسمت أسباب تقوس الظهر كما الآتي:

 

2- تقوس الظهر عند الكبار

تمثلت أسباب تقوس الظهر عند الكبار في ما يأتي:

 

الاعتياد على الانحناء للأمام أثناء أي نشاط يمارسه، مثل :القراءة أو مشاهدة التلفاز، مما يؤدي إلى زيادة فرص إصابته بانحناء الظهر.

الانحناء لحمل الأشياء الثقيلة لنقلها من مكان لآخر، حيث يجب أن ينزل الشخص بكل جسمه حتى يحمل شيء ثقيل، وعدم حني الجسم لحمل الأوزان الثقيلة.

امتلاك قامة طويلة، حيث تزداد فرص انحناء الظهر لدى الأشخاص الذين يتمتعون بقامة طويلة؛ لأن هذا الطول يجعلهه ينحنون كثيرًا إلى الأمام.

النوم بطريقة خاطئة، ويُقصد هنا النوم على وسائد مرتفعة أو على فراش مرن للغاية، مما يتسبب في عدم راحة الشخص النائم وعدم استقامة الظهر أثناء النوم.

الإصابة بهشاشة العظام، حيث أنها تؤدي إلى ضعف في عظام العمود الفقري.

علاج تقوس الظهر : 

في حالة حدوث تقوس الظهر والشعور بالآلام ينصح بزيارة الطبيب، وسوف يصف الطبيب العلاج اللازم وفقًا لحالة المرض، كما أنه يوجد بعض النصائح التي يجب اتباعها في مرحلة علاج تقوس الظهر، وتشمل الآتي:

 

ارتداء دعامة الجسم أو سنّاد الظهر: تصلح هذه الدعامة بصورة أكبر مع الأطفال، حيث أنهم لا زالوا في مرحلة النمو ووظيفة هذه الدعامة هي جعل الظهر مستقيم.

اتباع النظام الغذائي الصحي: حيث له علاقة وطيدة بقوة العظام وصحتها وكثافتها، لذلك ينصح باتباع نظام غذائي صحي غني بالكالسيوم والفيتامينات وأهمها فيتامين د (Vitamin D).

ممارسة التمارين الرياضية: وخاصةً تمارين الإطالة حيث أنها تحسن أداء العمود الفقري ومرونته، وتساعد في تخفيف آلام الظهر.

الجراحة: في الحالات المتقدمة قد يخضع المُصاب للجراحة لتقليل من حدة تقوس الظهر.

الوقاية من تقوس الظهر

يوجد بعض الأمور التي يجب الاهتمام بها لتجنب تقوس الظهر والوقاية قبل الإصابة به، وتشمل الآتي:

 

الجلوس باستقامة: الجلوس باستقامة يتم بوضع وسادة خلف الظهر لضمان استقامته.

معالجة مشكلة ضعف البصر: حيث يجب علاج ضعف البصر حتى لا يضطر الشخص للانحناء إلى الأمام أثناء القراءة.

تجنب النوم على الوسائد العالية: والتي توضع أسفل الرأس، واختيار مراتب مريحة للجسم وغير مرنة.

الحفاظ على استقامة الظهر دومًا: كما يجب تذكير الأبناء بهذا الأمر حتى لا تعتاد الفقرات على الوضع الخاطئ.

ممارسة التمارين الرياضية: خاصةً التمارين الرياضية التي تضمن أن تبقى وضع الجسم مستقيم وتحافظ على فقرات الظهر.

العنوان :
📌رقم 14 شارع نخله المطيعى _ميدان تريومف_مصر الجديده
📱01229389431
📱01027170778
+8
Insights unavailable for this post

Boost Unavailable
<img class="j1lvzwm4" role="presentation" src="data:;base64, ” width=”18″ height=”18″ />
<img class="j1lvzwm4" role="presentation" src="data:;base64, ” width=”18″ height=”18″ />
35
44 comments
11 shares
Like

Comment
Share

السابق
برنامج رعاية كبار السن
التالي
إستقبال ذوى الأحتياجات الخاصة فى دار الهنا